الثلاثاء، 29 يوليو، 2008

دعوه للمناقشه




مقدمه:

* لما كان التعليم المجانى المزعوم لا يحقق اهدافه المرجوه و لما كانت الدوله تدعم بالفعل هذا التعليم و لكن دون النظر للنتائج و لما كان الموضوع سياسيا و ليس موضوعيا فالواقع يقول ان الدوله تدعم التعليم و باموال طائله...والواقع ايضا يقول ان اولياء الامور ينفقون ايضا اموالا طائله...و بتقييم سريع لا يحتاج الى جهد لاستجلاء الحقيقه...نجد للاسف ان كل ماينفق يذهب هباءا وليس هناك مستفيد لا الحكومه و لا اولياء الامور و لا المنتج التعليمى


لكل هذه الاسباب كان هذا الطرح للمناقشه الجاده



الاهداف الموضوعيه المرجوه من هذا الطرح

- اعاده النظر بطريقه موضوعيه لطرق العلاج للمشكله و استبعاد انصاف الحلول و المسكنات

- الاستفاده الحقيقيه من الاموال الطائله التى تدعم التعليم من جانب الدوله...وعدم ارهاق اولياء الامور فى كل المراحل
- اعادة العمليه التعليميه لمسارها الصحيح مع الوضع فى الاعتبار ضرورة اصلاح احوال المدرس الذى هو اساس العمليه التعليميه

- ضبط الهرم التعليمى بمعنى ان تكون القاعده العريضه للهرم متعلمين من خريجى الاعداديه و تقل الاعداد كلما ارتفعنا لاعلى فيقل اعداد المتخرجين من الجامعات على ان يتم تحديد احتياجات الدوله لسوق العمل الداخلى و سوق العمل الخارجى بالبلدان العربيه

- انشاء هيئات تعليميه جديده كاحتياجات سوق العمل الداخلى و الخارجى كانشاء معهد او هيئه لتخريج مقاولى الاعمال الصحيه مثلا و ذلك بعد المرحله الاعداديه

الطرح المقترح

العمل على اربع محاور كالتالى


*المحور الاول تبنى الدوله للتعليم المجانى الحقيقي فى المرحله الابتدائيه و الاعداديه فقط على ان يكون تعليما واقعيا و صارما يوفر كثافة فصول اقل و شرحا وافيا للمدرس داخل الفصل ذلك بعد توفير الاتى بعد لاصلاح احوال المدارس و اصلاح احوال المدرس وتوفير الميزانيه التى تصرف على كل مراحل التعليم لتصرف فقط بالمرحله الابتدائيه و الاعداديه على ان تكون المرحله الثانويه هى مرحله غير مجانيه و كذا الجامعات مع الاحتفاظ بمنح تعليميه تدفع تكاليفها الدوله للمتفوقين

*المحور الثانى ضم اعداد من المدارس المخصصه للتعليم الثانوى الى المدارس الابتدائيه و الاعداديه لتقليل كثافة الفصول بالاضافه لانشاء مدارس اخرى لنصل الى الكثافه المرجوه التى تستوى معها العمليه التعليميه و تنسيق الدوله فى نفس المحور مع المبادريين من القطاع الخاص لانشاء المدارس الثانويه و الجامعات وو ضع الضوابط الصحيحه لها و المطلوب توافره بهذه المدارس و الجامعات كالمعامل و الملاعب و غيرها...


* المحور الثالث تحسين احوال المدرس الماديه بشكل واقعى و عملى نستطيع معه بعد ذلك محاصرة الدروس الخصوصيه و تقنينها( لما لا و قد تم تحسين احوال القضاه من قبل)و كذلك تحسين التأهيل الجيد للمدرس على ان تصبح كليات التربيه من كليات القمه التى يتمناها الاجيال القادمه لما بها من مميزات ادبيه و اجتماعيه و ماديه


* المحور الرابع الاشراف الكلى للدوله على العمليه التعليميه بشكل فعال ووضع الضوابط و الاسس للتعليم الخاص على ان تكون المدارس الثانويه و الجامعات التابعه للدوله مثالا يحتذى به وعلى ان تدار و تصان و تتحمل اجور موظفيها كمشروع خاص تملكه الدوله



ارحب بآرائكم و مقترحاتكم لنصل سويا الى صيغ نرضاها و نتبناها من وجهات نظر مختلفه على ان يسود مبدأ وجهة نظرى صواب و تحتمل الخطأ ووجهة نظر غيرى خطأ يحتمل الصواب ووفقنا الله و اياكم الى عملا يؤجرنا عليه الله سبحانه و تعالى









الأحد، 20 يوليو، 2008

دعوه لابداء الرأى



دعوه للمناقشه
الموضوع
: نظام التعليم بمصر
الحاضرون : كل من يهمه امر هذا البلد
نقاط البحث : هل التعليم فى مصر مجانى ام ان هذه المقوله اكذوبه لا اساس لها من الصحه ؟؟
برجاء الاجابه على هذا السؤال... و لو بنعم او لا



وبعد ذلك ستكون مدعوا لمناقشة الطرح المقترح لتغيير نظام التعليم فى البوست القادم انشاء الله بعد معرفة ارآئكم
نعم كلنا يمكننا ان نناقش و ندرس و نقترح....و اذا اقتنعنا يمكننا طرح الموضوع للمستويات الاعلى و متابعة الموضوع
لم لا.....دعونا نجرب الايجابيه او لنصمت الى الابد...

الاثنين، 7 يوليو، 2008

أصطياد العقول


نظرية اجتذاب العقول و الاشخاص المتميزه و المتفوقه فى المجالات المختلفه من اى دوله
هى نظريه رأسماليه من الدرجه الاولى
يتحقق معها هدفان فى آن واحد

- الهدف الاول-

اكتساب العبقريات الفذه التى لا تتكرر كثيرا و التى تصل لنسبة واحد فى المليون او ماشابه و توفير البيئه المناسبه لها لاخراج طاقاتها و استغلال عبقرياتها..و التى قد تنتظر بلدا كامريكا سنوات و سنوات لخروج عبقرى من داخلها...فلما لا تقوم باجتذاب و اصطياد العبقريات و المواهب الفذه لتكون هي المستفيده...يعنى حصولها على عبقرى جاهز

-الهدف الثانى-

هو حرمان دولته من تمتعها بنتائج عبقريته فتبقى الرياده دائما للدوله الراعيه و المكتسبه للعبقريات و تبقى التبعيه للدول الخاسره لعبقرياتها و مواهبها


و السؤال هنا.........ماذا لو؟؟؟

ماذا لو لم تهاجر هذه العقول العبقريه و المواهب الفذه وظلت باوطانها الاصليه؟؟؟